وساطة موريتانية لحل الأزمة الغامبية :|: السنغال "جاهزة" للتدخل العسكري إذا رفض الزعيم الغامبي تسليم السلطة :|: المدرسة الوطنية للادارة تتسلم دعما فنيا من مشروع تابع للاتحاد الأوروبي :|: الرئيس الغامبي المنهية ولايته يعلن حالة الطوارى :|: دراسة: 111 حالة إتجار بالبشر في تونس بين 2012 و2017 :|: محمد ولد أحمد باب ولد دي في ذمة الله :|: التحالف الشعبي يرفض عرض التعديل الدستوري على البرلمان :|: غامبيا: المحكمة العليا تمتنع عن الحكم في طعن الرئيس جامى على الانتخابات :|: ولد الشيخ يغادر عدن وهادي يتمسك بالمرجعيات الثلاث :|: المحكمة المصرية العليا: تيران وصنافير مصرية :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

أبو ريطة يغادر نواكشوط .. وأنباء عن تسهيل إجراءات السفر بين البلدين
ما يريده المغرب من موريتانيا..
بنكيران : لقائي مع الرئيس الموريتاني كان ناجحا وكانت فيه "صعوبات"
موريتانيا تفك (بلوكاج) الحكومة المغربية وشباط مشارك فيها (بالنية).. شكرا
مصادر: لا صحة لوجود أطماع موريتانية بحقول سنغالية للنفط والغاز
طيار سعودي يكشف أسباب منع الطيران فوق مكة المكرمة
تيرس زمور مَصْدر إلهام للجنرال ديغول وللرئيس عزيز...
الدول العربية المسموح لمواطنيها بدخول بيلاروس بدون تأشيرة
ترامب يهدد شركة تويوتا بسبب خطط تصنيع سياراتها في المكسيك
اسماعيل هنية: إيران كاذبة لكننا نحتاج أموالها
 
 
 
 

الرئيس يتحدث مع ولد بلخير حول الوضع السياسي

الجمعة 18 آذار (مارس) 2016


عقد الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز اليوم الجمعة لقاء مطولا مع رئيس حزب التحالف الشعبي التقدمي مسعود ولد بلخير، وتناول اللقاء – حسب مصادر مطلعة – موضوع الحوار السياسي ورؤية الطرفين لسبل إطلاقه.

وقالت المصادر السياسية التي تحدثت لمصدرنا إن اللقاء كان مطولا وتناول عدة ملفات، مشددا على أنه تم حل مشكلة المجلس الاقتصادي والاجتماعي الذي يرأسه ولد بلخير بشكل نهائي، والذي سبق وأن جمدت زيادة في الميزانية تم منحها له، كما صرفت رواتب بعض عماله، وتم توقيف رواتب العمال المحسوبين على ولد بلخير.

وأضافت المصادر أن ولد بلخير وولد عبد العزيز تحدثا باستفاضة عن الواقع السياسي، وعن فرص إنجاح حوار شامل يخرج البلاد من أزمتها السياسية، ويضمن قبول الجميع بنتائجه من خلال العمل على مشاركة كل الأطياف السياسية فيه.

وأعلن ولد بلخير منذ عدة أشهر مقاطعته لأي حوار سياسي لا تشارك فيه كل الأطراف السياسية، وغاب خلال شهر سبتمبر الماضي عن افتتاح اللقاء التشاوري الذي نظمته الحكومة، وافتتحه الوزير الأول يحي ولد حدمين في قصر المؤتمرات بالعاصمة انواكشوط، وأصدر في اختتامه توصية بإطلاق الحوار السياسي "بمن حضر" في بداية شهر أكتوبر الماضي.

الاخبار

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا