منت بكارتثمن مفردات خطاب المرشح غزواني في ألاك :|: المرشح غزواني يشيد بولاية تكانت :|: مبادرة "صوتي و صوتك" تكثف جهودها لصالح المرشح غزواني :|: المرشح حمادي :الأحكام المتعاقبة على البلد "ظلت دون المستوى" :|: المرشح بيرام : الأنظمة المتعاقبة دمرت الإدارة التي أنشأها الراحل المختار ولد داداه :|: في برنامج المرشح غزواني ... تأسيس 3 وكالات :|: CENI ترد على وكلاء مرشحي المعارضة للرئاسة :|: تدريب صحفيين على "التغطية المهنية" للانتخابات :|: مقابلات العمل.. هل باتت الشخصية أهم من الخبرة؟ :|: كيف نجحت إدارة الرئيس غزواني للمديونية في تقليصها وتحييد مخاطرها؟ :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

اختيار الوزير ولد معاوية عضوا في اللجنة المكلفة بمتابعة حملة المرشح ولد الغزواني
المرشح ولد الغزواني يعين ولد حبيب الرحمن مستشارا له
معمرة مكسيكية تكشف سر طول عمرها !!
CNSS يعلن عن اكتتاب 30 إطارا
هفوة جديدة لبايدن في إيطاليا !
من يوميات طالب في الغربة :(8) صدفة التعارف.. وضوء في بداية النفق؟ !
تامشكط : رجل الأعمال الشاب ولد محمد لغظف يواصل جهوده السياسية والتنموية
من التيار... إلى الحزب / محمد فال بلال
تخلي "أوبك+" عن سعر 100 دولار لبرميل النفط استراتيجي أم تكتيكي؟
معلومات عن أسباب ارتفاع أسعار الأضاحي
 
 
 
 

المرشح حمادي : CENI خيبت أملنا من جديد

vendredi 21 juin 2024


قال المرشح سيد حمادي سيدي المختار محمد عبدي، إن “اللجنة الوطنية المستقلة للانتخابات CENI خيبت آمالهم من جديد من خلال إصرارها على العمل الأحادي”، موضحا أنهم طالبوها بمراجعة وتدقيق اللائحة الانتخابية بشكل نزيه وشفاف ولم تفعل.

وندد المترشح حمادي سيدي المختار، في كلمته خلال السهرة الانتخابية التي نظمها حزب “تواصل” ليلة البارحة بمدينة أطار، بقرار اللجنة الوطنية المستقلة للانتخابات القاضي بتعيين رؤساء المكاتب، الذين هم حسب قوله، نشطاء سياسيين من حزب الانصاف وبعيدين عن الاستقلالية.

واستعرض خلال الأمسية الانتخابية مشروعه الانتخابي الذي يولي أهمية خاصة للسياحة حيث تعهد بتشييد بنية تحتية تمكن من توفير بيئة سياحية ملائمة لاستجلاب السياح.

وقال إنه انطلاقا من الزيارات التي قادته لولايات الشمال عموما، فإن كل المؤشرات تؤكد نجاح مشروعه، مطالبا مناضلي الحزب بحماية أصواتهم والوقوف في وجه ما سماه ب”التزوير” أيا كان نوعه، لتحقيق التغيير.

وأكد أنه لا أحقية لأحد في كبت إرادة الناخبين، وأن كل مرشحي المعارضة لهم الكفاءة والحنكة والحكمة والقدرة على إدارة وتسيير شؤون البلد، ويمتلكون الرؤية الصحيحة لتغيير واقع البلد.

وقال إن “الشعب سئم من وعود الأنظمة المتعاقبة، وبات يتطلع إلى تغيير جذري يأخذ بعين الاعتبار المشاكل الحقيقية للمواطنين والقضايا الأساسية للبلد، بعيدا عن الوعود الجوفاء”، مبينا أن ما يمتلكه البلد من ثروات لم ينعكس على المواطن بسبب الفساد، كما قال، داعيا الجميع إلى تكثيف الجهود لإحداث التغيير في ال 29 من الشهر الجاري.

من جهته، بين مدير حملة المرشح على مستوى ولاية آدرار، السيد محمد عالي ولد ادو، أن “الأنظمة المتعاقبة على سدة الحكم ظلت تتلاعب بالمواطنين دون أي فائدة، خاصة على مستوى ولاية آدرار”، داعيا مناضلي ومناضلات الحزب إلى التكثيف من دعوة الناخبين وشرح مضامين المترشح.

وقال إنهم رصدوا العديد من التجاوزات للتشويش على إرادة الناخبين، مؤكدا رفضهم التام لمثل تلك التجاوزات.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا